Chat with us, powered by LiveChat
الرئيسية » المسرح العربي » المسرح البحريني يعلن ميلاد مهرجانه الوطني بدعم من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي

المسرح البحريني يعلن ميلاد مهرجانه الوطني بدعم من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي

الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة : شكرا لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاضن الثقافة وراعي المسرح بالإمارات والبحرين وبالخليج والوطن العربي.
الأستاذ إسماعيل عبد الله : البحرين تعلق أول قناديل الفرح المسرحي لهذا العام حيث يدشن أبناءها مسيرة تسعة مهرجانات وطنية عربية، يهديها المسرحيون العرب باقة من عبق الإبداع لصاحب الفضل و الفكرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي.
الأستاذ يعقوب يوسف عبد الرحمن : سعداء بهذا اللقاء الذي انتظره المسرحيون بالبحرين طويلا والذي جاء بفضل الأيادي الكريمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي المهموم بخدمة الثقافة والفن والداعم لهما على امتداد الوطن العربي.

في إطار المبادرة الكريمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح وبرعاية الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار افتتحت مساء الثلاثاء 9 أبريل 2019 بصالة البحرين الثقافية بالمنامة فعاليات الدورة الأولى لمهرجان البحرين الوطني للمسرح الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح وهيئة الثقافة والآثار بالبحرين بتعاون مع اتحاد جمعيات المسرحيين البحرينيين. وقد ترأست حفل الافتتاح الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة مدير عام الثقافة والفنون والسيدة فرح محمد مطر مدير الثقافة والفنون بهيئة البحرين للثقافة والآثار بمعية الأستاذ إسماعيل عبد الله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح بحضور جمع هام من المسرحيين البحرينيين ومن الضيوف العرب إلى جانب الإعلاميين والمتتبعين.
و انطلق الحفل بكلمة للشيخة هلا بنت محمد آل خليفة التي رحبت بالفنانين الحاضرين معتبرة هذا المهرجان امتدادا لجسور المحبة بين مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة مقدمة آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح حاضن الثقافة وراعي المسرح بالإمارات والبحرين وبالخليج والوطن العربي، ومشيدة بجهود الهيئة العربية للمسرح وأمينها العام الأستاذ إسماعيل عبد الله على كل الجهود التي تبذلها خدمة للمسرح العربي. كما نوهت بالتفاعل الإيجابي لاتحاد جمعيات المسرحيين البحرينيين ومساهمته في إدارة وتنظيم المهرجان. كما أشادت بالتكريم الذي أفردته الدورة الأولى للمهرجان للفنان المسرحي إبراهيم بحر أحد رواد المسرح بالبحرين.
وبعد ذلك القى الأمين العام للهيئة العربية للمسرح الأستاذ إسماعيل عبد الله كلمته التي اعتبر فيها أن التاسع من أبريل 2019 سيظل شاهدا على أن البحرين تعلق أول قناديل الفرح المسرحي لهذا العام حيث يدشن أبناءها مسيرة تسعة مهرجانات وطنية عربية، يهديها المسرحيون العرب باقة من عبق الإبداع لصاحب الفضل و الفكرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي الذي أطلق مبادرته التاريخية قبل عام تقريباً ليلقي طوق النجاة لنا و كانت سبعة مهرجانات في عام 2018 و ها هي تسعة مهرجانات تعد العدة كل في موعدها و تأتي البحرين فاتحة لمواسم جنيها. وتقدم بالشكر لمعالي رئيسة هيئة البحرين للثقافة و الآثار، الشيخة مي بنت محمد آل خليفة و سعادة مدير عام الثقافة والفنون الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة على حيوية تفاعلهما و دعمهما لتأسيس هذه الفعالية و تنظيمها،هي إشارات هامة على وعي مسؤول تجاه سبل التنمية و التطوير في المجتمع البحريني.
أما الأستاذ يعقوب يوسف عبد الرحمان رئيس اتحاد جمعيات المسرحيين البحرينيين فقد عبر عن سعادته بهذا اللقاء الذي انتظره المسرحيون بالبحرين طويلا والي جاء بفضل الأيادي الكريمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح المهموم بخدمة الثقافة والفن والداعم لهما على امتداد الوطن العربي، كما بالشكر والتقدير إلى الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار والشيخة هلا بنت محمد آل خليفة مدير عام الثقافة والفنون على تبنيهما لهذه المبادرة مثمنا الجهود القيمة المبذولة لنجاحها وتدليل كل العقبات. كما عبر عن امتنان المسرحيين البحرينيين للهيئة العربية للمسرح وكذا للإعلام والمؤسسات الوطنية والأهلية التي آمنت بدور المسرح كأفق لصناعة المستقبل.
وبعد ذلك تم تقديم أعضاء لجنة التحكيم المكونة من الأستاذ عبد الغني داوود، مؤلف وناقد مسرحي من جمهورية مصر العربية والدكتور محمد سيف، مخرج وممثل ودراماتورج وناقد وباحث مسرحي عراقي والدكتورة نرمين الحوطي أستاذ مشارك بقسم النقد والأدب المسرحي بالمعهد العالي للفنون المسرحية بالكويت.
وأفردالمنظمون فقرة خاصة لتكريم الفنان البحريني إبراهيم بحر والذي سميت باسمه الدورة الألى لمهرجان البحرين الوطني للمسرح حيث تم تقديم شريط وثائقي حول المكرم يعرف به وبأعماله الكثيرة والمتعددة في المسرح والدراما والتلفزيون. كما توج التكريم بتقديم لوحة رمزية لأفراد عائلته عنوانا للوفاء والعرفان لما قدمه بحر للمسرح البحريني.
واعترافا من الهيئة العربية للمسرح بما قدمته هيئة الثقافة والآثار بالبحرين من دعم ومساندة لإنجاح مهرجان البحرين الوطني للمسرح قدم الأستاذ إسماعيل عبد الله الأمين العام أيقونة المهرجان للشيخة هلا بنت محمد آل خليفة مدير عام الثقافة والفنون. كما قدم لها نسخة من كتاب ملامح تاريخية من المسرح البحريني (المسرح التربوي) للدكتور محمد حميد السلمان الذي طبعته الهيئة العربية للمسرح بهذه المناسبة إلى جانب كتاب آخر للمبدع البحريني الفنان عبد الله السعداوي بعنوان المسرح القلب المشترك للإنسانية .
وبعد نهاية الفقرة الافتتاحية تم تقديم عرض مسرحي على هامش المهرجان تحت عنوان “امرأة في الظلام” من تأليف إبراهيم بحر، إعداد وإخراج حسين عبد علي ، تمثيل سودابة خليفة.
والجدير بالذكر أن الدورة الأولى لمهرجان البحرين الوطني للمسرح ستمتد من 9 إلى 16 أبريل 2019 وستقدم خلاله خمسة عروض لفرق مسرح البيادر، مسرح جلجامش، مسرح الريف، مسرح الصواري ومسرح أوال. هذا إلى جانب مجموعة من الندوات التطبيقية ومنتدى فكريا حول موضوع “بانوراما المسرح البحريني في مائة عام”، بالإضافة إلى ورشات تكوينية في العرض المسرحي بين المخرج والسينوغرافي.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

Powered by Facebook Comments

شاهد أيضاً

مسرحية “رغبة تحت شجر الدردار” على مسرح كولمار- كوميديا الشرق / محمد سيف

تقع أحداث المسرحية، في عام 1850، في إنكلترا الجديدة، في ارض المواجهة بين اليانكيز والأيرلنديين، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *